• كأس الأمم الآسيوية
  • 21 ربيع الثاني 1440

الأخضر يسجل حضورًا مميزًا في الإمارات

يمتلك المنتخب الوطني ذكريات تاريخية مع البطولات التي استضافتها دولة الإمارات العربية المتحدة، وكان أهم تلك الذكريات التتويج بكأس الأمم الآسيوية 1996 بالفوز على الأبيض الإمااتي في النهائي بركلات الترجيح.

وستكون كأس أمم آسيا 2019، هي خامس بطولة كبرى يشارك فيها الأخضر في الإمارات، بعد 3 بطولات لكأس الخليج، وهي: خليجي 6 عام 1982، وخليجي 12 في 1994 وخليجي 18 في الإمارات، وذلك بالإضافة لأمم آسيا 1996.

وفازت السعودية بالنسخة 12 من كأس الخليج في الإمارات عام 1994، حيث لعبت البطولة، بالنظام القديم لكأس الخليج، دوري من دور واحد، حيث تصدر الأخضر البطولة بتسع نقاط من 4 انتصارات وتعادل.

وفاز الأخضر على عمان 2-1 بثنائية فؤاد أنور، وتعادل مع الإمارات المنظم 1-1، سجل الهدف سامي الجابر، قبل أن يهزم منتخب البحرين بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد سجلها: فهد المهلل وسعيد العويران وخالد مسعد، وقطر 2-1 بتوقيع أحمد جميل وفؤاد أنور، وأخيراً الكويت بثنائية نظيفة للمهلل وأنور.

وفي نسخة دورة كأس الخليج 1982، حل الأخضر في المركز الرابع، بخمس نقاط من فوزين وتعادل وخسارتين وسجل 6 أهداف واستقبل رباعية، حيث فاز على قطر بهدف للأسطورة ماجد عبدالله،  وعمان بثلاثية نظيفة لعيسى حمدان وجمال فرحان وعثمان مرزوق، بينما تعادل 2-2 مع البحرين بثنائية لعبدالله، أما الخسارتين فكانتا بنتيجة 1-0 أمام المنظم الإمارات والكويت.

بينما في أخر بطولة خاضها الأخضر في الإمارات، عام 2007، خرج الأخضر من نصف النهائي أمام الشقيق الإماراتي بهدف إسماعيل مطر.

وكان الأخضر قد تصدر المجموعة الثانية بسبع نقاط بالفوز 2-1 على البحرين بثنائية ياسر القحطاني، وتعادل 1-1 مع قطر بهدف مالك معاذ، وهزم العراق التي توجت بكأس أمم آسيا في نفس السنة، بهدف نظيف للقحطاني.

النشرة الإخبارية

استقبل أخبار وقرارات الاتحاد السعودي لكرة القدم على بريدك الالكتروني