• الاتحاد السعودي لكرة القدم
  • 29 ذو الحجة 1438

تصريح رئيس الاتحاد عادل عزت بعد استقبال خادم الحرمين الشريفين للاعبي منتخبنا الأول

أكد سعادة رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم عادل بن محمد عزت أن الاستقبال الحافل، والتوجيهات الكريمة، والتكريم السخي التي وجدها أعضاء المنتخب الوطني الأول لكرة القدم من مقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله- بمناسبة تأهل المنتخب لكأس العالم في روسيا قد تركت أثرًا بالغًا في نفوس الجميع، معربًا عن امتنانه وتقديره باسمه ونيابة عن أعضاء الاتحاد السعودي للحفاوة البالغة التي وجدوها خلال الاستقبال.

وأشار رئيس الاتحاد السعودي إلى أن الاستقبال والتكريم اللذين حظيا بهما أعضاء المنتخب إنما يأتيان امتدادًا للرعاية الكريمة التي يحظى بها شباب ورياضيي الوطن من القيادة الرشيدة، مبينًا أن هذا الدعم والاهتمام سيكونان الحافز الأكبر لتقديم أفضل النتائج خلال مشاركة المنتخب في كأس العالم.

وشدد رئيس الاتحاد السعودي بأن كلمة خادم الحرمين الشريفين خلال استقباله لأفراد المنتخب بما حوت من توجيهات كريمة، ستكون بمثابة خارطة طريق للمنتخب في مشواره نحو كأس العالم، لافتًا إلى أن الجميع لمس حرصه -حفظه الله- على ظهور المنتخب بالمظهر المشرف الذي يعكس قيمة المملكة ومكانتها الدولية.

وقال: "ليس مستغربًا أن يحظى المنتخب الوطني بهذه الرعاية الكريمة، فالاستقبال الحافل والتكريم السخي اللذين وجدهما أفراد المنتخب إنما يأتيان امتدادًا للرعاية والاهتمام اللذين تجدهما الرياضة السعودية من خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين، وهو ما عزز لدينا الإصرار بتحقيق هذا الإنجاز الذي يضاف إلى الانجازات التي تحققها المملكة في أكثر من مجال".

وأضاف: "التوجيهات السديدة التي سمعناها من خادم الحرمين الشريفين ستكون دافعًا لنا لمضاعفة الجهد لتقديم كل ما يمكن تقديمه للظهور بالمستوى المشرف، وتحقيق النتائج الإيجابية خلال مشاركتنا المقبلة، وهو ما لمسته بوضوح لدى كافة أفراد المنتخب".

النشرة الإخبارية

استقبل أخبار وقرارات الاتحاد السعودي لكرة القدم على بريدك الالكتروني