• المنتخب السعودي
  • 24 جمادى الأولى 1440

خالد العطوي يروي تفاصيل الأيام الأولى من برنامج المعايشة مع مدرب نادي ريال بيتيس الإسباني كيكي سيتيين

أوضح المدير الفني للمنتخب الوطني تحت 20 عامًا خالد العطوي أن اليومين الأولين من معايشة الجهاز الفني للمنتخب الوطني الشاب مع الجهاز الفني لنادي ريال بيتيس الإسباني بإشراف مدربه الإسباني كيكي سيتيين كانا حافلين بعديد من الاجتماعات والأحداث، مشيدًا بالحفاوة البالغة من المدرب كيكي أثناء استقباله لهم تفعيلًا للمعايشة التي أبرمها الاتحاد السعودي لكرة القدم والنادي الإسباني، والتي تمتد حتى العاشر من شهر فبراير المقبل.

وقال: "الاستقبال الذي حظينا به كان مميزًا في حد ذاته، فعلى الرغم من وجود مباراة لفريق نادي ريال بيتيس اليوم الأربعاء تتطلب العمل الفني المكثف، إلا أن المدير الفني للفريق الإسباني كيكي سيتيين حرص على الاستقبال بشكل شخصي وعقد اجتماعًا مختصرًا في أعقاب متابعتنا لحصة الفريق الأول التدريبية".

 وأضاف: "في اجتماعه معنا رحب المدرب كيكي بتواجدنا، وأوضح أنه سيطلعنا خلال الاجتماع الموسع يوم غدٍ الخميس بعد الفراغ من المباراة الدورية اليوم على نوعية العمل ومنهجيته، والأسلوب والفلسفة الفنية التي يتبعها، مؤكدًا لنا بأنه لن يدخر أي جهد في اطلاعنا على كل ما هو مفيد وتقديم أي معلومة ذات فائدة لنا".

وأشار المدير الفني للمنتخب الوطني الشاب إلى أنهم تواجدوا بما لا يقل عن 12 ساعة لكل يوم خلال اليومين الماضيين في النادي الذي يعد كخلية نحل تمتلك 16 فريقًا إلى جانب الفريق الأول، لافتًا إلى أنهم حضروا خلال تواجدهم في النادي تمارين الفئات السنية، والتي اشتملت على 12 فريق من أعمار 7 سنوات إلى 21 سنة يتم العمل عليها بشكل موحد من ناحية الأهداف والأسلوب والفلسفة وتختلف طريقة أدائها فقط.

وبيّن العطوي أنهم عقدوا على هامش حضورهم للحصص التدريبية للفئات السنية بنادي ريال بيتيس اجتماعًا بمدير المنهجية للفئات السنية في النادي بيب الاومار الذي أطلعهم على طريقة العمل ومنهجيته، والأهداف البدنية والفنية والنفسية والذهنية.

وقال مدرب المنتخب الوطني الشاب في رأيه حول المعايشة بشكل عام: "لدينا ثقة كبيرة بانعكاس المعايشة علينا كجهاز فني للمنتخب في مشوارنا مع الأخضر الشاب والذي تنتظره بطولة مهمة كمونديال كأس العالم للشباب، كذلك رسّخت هذه المعايشة لدينا العديد من المفاهيم التي كنا مقتنعين بها مسبقًا، واختيارنا لتجربة المعايشة مع المدرب كيكي سيتيين يأتي لأسلوبه الفني وفلسفته المقاربة للتي نعمل عليها مع الأخضر الشاب".

واختتم خالد العطوي حديثه بالشكر والتقدير لرئيس مجلس إدارة الاتحاد السعودي لكرة القدم قصي الفواز على الفرصة التي أتاحها للجهاز الفني للمنتخب الوطني تحت 20 عامًا بالاستفادة من خبرات المدرب كيكي سيتيين الذي يعد اسمًا بارزًا في مجال التدريب، متمنيًا أن تنعكس التجربة بالفائدة الفنية الكبيرة على المنتخب الوطني الشاب الذي يعمل الاعداد للمشاركة في كأس العالم تحت 20 عامًا 2019 في بولندا.

الجدير بالذكر، أن فكرة المعايشة والتي تشتمل على ملازمة الجهاز الفني وحضور الحصص التدريبية والمحاضرات الفنية والمباريات، وكذلك عقد اجتماعات وورش عمل، جاءت بتبنّي من رئيس مجلس إدارة الاتحاد السعودي لكرة القدم قصي الفواز الذي عمل على تحقيقها على أرض الواقع بإتاحة الفرصة للجهاز الفني للمنتخب الوطني المكون من المدرب خالد العطوي، ومساعده أحمد المالكي، ومدرب اللياقة عبدالله المهيدب، ومدرب الحراس ماجد الغانم، والمحلل الفني زامل التميمي، بالتواجد إلى جانب جهاز فني بقيادة مدرب معروف كالإسباني كيكي للاستفادة من خبراته الفنية أثناء العمل على التحضيرات "للأخضر" للمشاركة في كأس العالم للشباب 2019 في بولندا.

النشرة الإخبارية

استقبل أخبار وقرارات الاتحاد السعودي لكرة القدم على بريدك الالكتروني