• المنتخب السعودي
  • 02 ذو الحجة 1439

حمزة إدريس: مشروع المنتخب تحت 21 عاما ممتد حتى طوكيو 2020

واصل المنتخب الوطني تحت 21 عامًا تدريباته في العاصمة الإندونيسية جاكرتا، ضمن تحضيراته للمشاركة في دورة الألعاب الآسيوية، التي يفتتح الأخضر فيها منافساته بلقاء منتخب إيران مساء بعد غدٍ الأربعاء.

وأجرى لاعبو المنتخب الوطني حصتهم التدريبية مساء اليوم الاثنين، والتي تركزت على تمارين لتطوير اللعب من وسط الملعب، إضافةً إلى تمارين البناء من الخلف، أعقبها مران خاص للمدافعين وآخر للمهاجمين.

ويختتم المنتخب الوطني تحت 21 عامًا مساء غدٍ الثلاثاء تحضيراته لمباراته الافتتاحية بحصة مسائية.

من جهته، أوضح عضو مجلس إدارة الاتحاد السعودي لكرة القدم المشرف العام على المنتخبات الوطنية السنية حمزة إدريس أن المنتخب الوطني تحت 21 عامًا سيدخل للمنافسة في البطولة، بغض النظر عن مشاركته بلاعبين أقل بفارق عامين من العمر المحدد للاعبي المنتخبات المشاركة، مشيرًا إلى أن مشاركتهم في هذه البطولة تعد جزءًا منفصلًا من الإعداد لتصفيات دورة الألعاب الأولمبية (طوكيو 2020).

وتابع: "مشروعنا يمتد حتى (طوكيو 2020)، لهذا شاركنا باللاعبين تحت سن 21 عامًا، لتحقيق الفائدة القصوى من المشاركة ضمن الأهداف الموضوعة في إدارة المنتخبات السنية، بإشراف ومتابعة من معالي رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة الأستاذ تركي بن عبدالمحسن آل الشيخ، ودعم من مجلس إدارة الاتحاد السعودي لكرة القدم، ولدينا الرغبة في الفترة الحالية بتحقيق آمال وطموحات الشعب السعودي كافة من خلال مشاركتنا في دورة الألعاب الآسيوية".

وأشار حمزة إدريس إلى عدم سهولة المنافسة نظرًا للفوارق العمرية بين لاعبي الأخضر وبقية المنتخبات، إضافةً إلى عدم استفادة المنتخب الوطني من تواجد 3 لاعبين فوق السن القانوني وفقًا لأنظمة البطولة، لافتًا النظر إلى أن لدى اللاعبين تركيز عالٍ ورغبة كبيرة من اللاعبين لتقديم أفضل ما لديهم بهدف تحقيق الطموحات والآمال، ومتمنيًا التوفيق لمنتخبنا الوطني دائمًا في تحقيق أهدافه التي يصبو إليها.

النشرة الإخبارية

استقبل أخبار وقرارات الاتحاد السعودي لكرة القدم على بريدك الالكتروني