• المنتخب السعودي
  • 13 جمادى الثانية 1439

رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم: مواجهتنا مع العراق حققت أهدافها ونتطلع لمباريات رسمية

قدّم سعادة رئيس مجلس إدارة الاتحاد السعودي لكرة القدم عادل بن محمد عزت شكره العميق وتقديره الخالص للأشقاء في جمهورية العراق على ما وجدته بعثة المنتخب الوطني من حفاوة بالغة في الاستقبال، وكرم في الضيافة، مشيرًا إلى أن هذا الأمر ليس مستغربًا على الأشقاء العراقيين حكومة وشعبًا.

وأكد رئيس الاتحاد السعودي أن أكثر ما أسعدهم أن الزيارة التاريخية للمنتخب السعودي لبلاد الرافدين وأرض الحضارات جاءت بعد نحو أربعة عقود من آخر زيارة له، والعلاقة بين البلدين الشقيقين في تنامٍ مطرد، بفضل الرؤية السديدة لخادم الحرمين الشريفين وسمو ولي العهد، وحرصهما على تعزيز التعاون الثنائي بين البلدين في كافة المجالات، إلى جانب المساعي الواضحة من الحكومة العراقية في تعزيز هذه العلاقة، والتي تمظهرت من خلال الزيارات المتبادلة والتعاون المشترك على أكثر من صعيد".

وقال: "مما يترجم اتساع دائرة التعاون بين البلدين بوضوح المباراة الودية التي جمعت منتخبي البلدين، والتي جاءت بمبادرة غالية سعدنا بها جميعًا من معالي رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة الأستاذ تركي بن عبدالمحسن آل الشيخ الذي كان حريصًا أشد الحرص على لعب هذه المباراة على أرض العراق في إطار مساعيه الحثيثة لرفع الحظر عن الملاعب العراقية، وتوجيهه وحرصه على دعم أي جهود في سبيل ذلك".

وأكد رئيس الاتحاد السعودي أن هذه المباراة الودية قد حققت أهدافها وقد جاءت كفرصة ثمينة لإظهار مدى العلاقة التي تجمع الرياضة السعودية بالرياضة العراقية، مبديًا سعادتهم في الاتحاد السعودي بمد جسور التعاون مع الاتحاد العراقي بما يعزز قوة الكرة في البلدين الشقيقين.

وعبر عادل عزت عن أمانيه بأن تسهم هذه المباراة في رفع الحظر عن الملاعب العراقية ليسعدوا ويتشرفوا بأن تكون الزيارة المقبلة من خلال مباريات رسمية على مستوى المنتخبات الوطنية والأندية الرياضية.

النشرة الإخبارية

استقبل أخبار وقرارات الاتحاد السعودي لكرة القدم على بريدك الالكتروني